أعلن الرئيس الأندونيسي جوكو ويدودو، اليوم الجمعة، اختيار رئيس مجلس علماء أندونيسيا معروف أمين ليكون مرشحه كنائب للرئيس في انتخابات 2019 حيث سيواجه الجنرال السابق المثير للجدل برابو سوبيانتو.

ويتوقع ان يعزز اختيار رجل دين محافظ لمنصب نائب الرئيس تأييد ويدودو في الأوساط الإسلامية علما بأنه يحظى بشعبية نظراً لأسلوبه البسيط في القيادة وانخراطه في تنفيذ مشاريع طموحة للبنية التحتية.

ومجلس علماء اندونيسيا الذي يرأسه معروف أمين (75 عاما) مسؤول عن إصدار الفتاوى وله بعض التاثير على سياسة الحكومة في المسائل السياسية.

ولكن أمين معروف بآرائه المتحيزة ضد بعض الأقليات بما في ذلك مجتمع المثليين وكان له دور رئيسي في سجن حاكم جاكرتا المسيحي السابق باسوكي أهوك بورناما في 2017 عندما أتهمه بالاساءة للإسلام.

وقال ويدودو لأنصاره الجمعة إنه يريد خوض الانتخابات “حول الأفكار والإنجازات وليس الانقسام”.

وسينافس الثنائي برابو ونائب حاكم جاكرتا ساندياغو أونو رجل الأعمال السابق.

ويحظى برابو الذي خسر أمام ويدودو في 2014، رسميا بدعم الحزب الديموقراطي واثنين من الأحزاب الإسلامية الصغيرة هما حزب العدالة والرفاهية وحزب الأمانة الوطنية.

وتظهر استطلاعات الرأي تقدم ويدودو المعروف شعبياً باسم جوكوي على برابو الجنرال السابق الذي كان يتولى منصباً كبيراً في الشهور التي غرقت فيها اندونيسيا في الفوضى قبل أن تطيح احتجاجات الطلبة بالديكتاتور سوهارتو في عام 1998.

بعد سقوط الرجل القوي، اعترف بأنه أمر باختطاف ناشطين ديموقراطيين وسُرح من الجيش لتجاوزه الأوامر، لكنه لم يخضع لمحاكمة مدنية.

Leave a Reply