نعى المهندس عبد الحليم مخلوف، مدير مكتب الأمانة العامة بحزب النور وسكرتير المجلس الرئاسى للحزب، الرائد إسلام زهران، شقيق قيادى الحزب بمركز قويسنا، والذى استشهد فى أحداث سيناء الأخيرة. واستنكر “مخلوف”، فى بيان للحزب صباح اليوم، الأحداث الإرهابية الإجرامية، موضحًا أنها لن تزيد الشعب المصرى إلا صلابة وقوة فى اتجاه تحقيق الاستقرار، وإعادة البناء والتنمية حتى تعود مصر لمكانتها عالميًا وإقليمياً وعربياً. وطالب سكرتير المجلس الرئاسى لحزب النور الشعب المصرى، أن يدرك حقيقة المخاطر والمؤامرات التى تحيط بالدولة، وأن يصطفوا جميعًا خلف القيادة السياسية حتى نستطيع الوصول لمرحلة الاستقرار، خاصة أنه لم يعد هناك دولة لها جيش قوى فى المنطقة سوى مصر، مؤكدا أن ما يحدث فى سوريا وليبيا والعراق واليمن يجعلنا نتحد لمواجهة هذه الأحداث. وأشار مدير مكتب الأمانة العامة بحزب النور إلى أن الشعب المصرى لديه الوعى والعزيمة على المضى قدمًا فى استكمال خارطة الطريق، لقطع أمل هؤلاء المخربين فى تحقيق أهدافهم.

Leave a Reply