دعت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، فريديريكا موغريني، «جميع الأطراف بمصر إلى ضبط النفس»، مطالبة بـ«صون حرية التظاهر السلمي»

 

وقالت «موغريني»، في بيان مقتضب لها، مساء الأحد، إن «الاحتجاجات التي شهدتها الذكرى الرابعة لثورة يناير شملت أعمال عنف أسفرت عن خسائر في الأرواح».

 

وأضافت: «أدعو جميع الأطراف إلى ضبط النفس»، مؤكدة أنه «يجب أن تصان حرية التظاهر السلمي».

 

واعتبرت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي أن «الحوار هو السبيل الوحيد للمضي قدمًا وإحراز التقدم المنشود»، مقدمة التعازي لأسر القتلى.

 

وشهدت المحافظات احتجاجات، أمس الأحد، شملت أعمال شغب وعنف، خلال إحياء الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير 2011، أسفرت عن مقتل 19 بينهم شرطي، بحسب وزارة الصحة.

 

وقال حسام عبدالغفار، المتحدث باسم وزارة الصحة، إن يوم الأحد شهد «18 حالة وفاة و82 مصابًا».

Leave a Reply