وصل عدد من الخبراء الصينيين إلى القاهرة، لبدء الدراسات الميدانية للقطار فائق السرعة، وذلك فى إطار نتائج زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى للصين خلال شهر ديسمبر الماضى. وعقد المهندس هانى ضاحى وزير النقل اجتماعاً صباح اليوم مع ممثلى شركتى شينا هاربر و شركة c.c.c.c الصينية، وذلك بحضور رئيس هيئة السكة الحديد والنواب ومستشار الوزير للاستثمار ومعاون الوزير لشئون السكة الحديد، لبدء العمل فى إعداد الدراسات الفنية والاقتصادية لمشروع القطار فائق السرعة من الإسكندرية إلى القاهرة كمرحلة أولى، والقاهرة – أسيوط كمرحلة ثانية، وأسيوط – أسوان كمرحلة ثالثة. وقال وزير النقل إنه فى ضوء ما تم توقيعه من مذكرات تفاهم بين وزارة النقل والشركات الصينية الحكومية سيتم البدء فى عمل الدراسات الميدانية والرفع المساحى للمسارات المقترحة للقطار فائق السرعة خلال شهر، واستكمال باقى الدراسات الفنية خلال 3 شهور، لافتا إلى أن التنفيذ سيتم بنظام حق الانتفاع مع حق هيئة السكة الحديد بنسبة 20 %، بالإضافة إلى الاستفادة القصوى من الصناعات المحلية والعمالة المصرية وشركات التنفيذ المصرية. 

Leave a Reply