أدان حزب التيار الشعبي «تحت التأسيس» تصريحات وزير الزراعة الأخيرة بشأن رفع الدعم عن القطن، معلنا مطالب فلاحي مصر بإقالته اعتراضا على ما وصفه بتجاوز اختصاصات سلطاته ومسؤوليات وظيفته بتأكيده رفع الدعم عن المحصول الذي كانت تتميز فيه مصر تنافسيا، فضلاً عن مخالفته الصريحة لبنود دستور 2014 التي ألزمت الحكومة بحماية الفلاح المصري.

 

وشدد التيار في بيان أصدره السبت، على ضرورة تبني الدولة خططا متكاملة تلعب فيها دورا أساسياً في تحديد سعر المحاصيل الاستراتيجية، وذلك لأجل تحقيق تنمية مستقلة تقوم على دعائم تطوير الزراعة وليس هدمها، والعمل على تحديث منظومة صناعية كبرى تطرح قيمة مضافة للمجتمع وتحقق الاكتفاء الذاتي وتمنع تحويل فائض القيمة للخارج».

 

وتابع البيان أن «ما حدث يمثل مذبحة جديدة للقضاء على الزراعة المصرية ويمثل نقلةً جديدةً في مسار إهدار ثروات مصر التي بدأت في عهد راعي الفساد والمفسدين المخلوع مبارك ولا تزال مستمرة حتى الآن».

Leave a Reply