وقع وزير الخارجية سامح شكري، ثلاث مذكرات تفاهم مع نظيره الكندي جون بيرد، الخميس، في مقر وزارة الخارجية بعد جلسة مباحثات استمرت قرابة الساعة.

 

ونصت مذكرة التفاهم الأولى على التعاون بين وزارة التموين المصرية ووزارة التجارة الخارجية الكندية، والثانية بين وزارة البترول المصرية ووزارة التجارة والتنمية الكندية والثالثة بين وزارة الخارجية المصرية والخارجية الكندية في مجال التدريب الدبلوماسي.

 

وأعلن وزيرالخارجية سامح شكري مشاركة كندا بفاعلية في مؤتمر مارس الاقتصادي المقبل في شرم الشيخ، معربا عن أمله في دعم زيارة نظيره الكندي جون بيرد لمصر للعلاقات الاقتصادية والسياسية بين البلدين خلال الفترة المقبلة.

 

وقال شكري خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الكندي «نثمن زيارة جون بيرد للقاهرة وهناك علاقة عمل طيبة تربطني بالوزير الكندي وتناولنا خلال هذا اللقاء الأوضاع الإقليمية على المستوى الدولي والعلاقات الثنائية المصرية الكندية».

 

وأضاف «شكري» أن كندا لها مواقف إيجابية في قضايا فلسطين ودعم إرداة الشعب المصري في تنفيذ خارطة المستقبل والزيارة تناولت المجالات المختلفة بالتعاون وسيلتقي شيخ الأزهر والبابا تواضروس.

Leave a Reply