أعلنت كلية طب قصر العيني، في جامعة القاهرة، رفضها للصورة المعدلة من مشروع قانون المستشفيات الجامعية، المرسلة من مكتب وزير التعليم العالي، واصفة إياه بـ«المشروع المدسوس».

 

وقالت الكلية، فى بيان، الأربعاء، إنه نفس المشروع الأول باستثناء إضافة سطر واحدن مكون من أربع كلمات أضيفت إلى إحدى مواده، وتتعلق بما يخصص لها من ميزانية الدولة، لافتة إلى أن الإضافة لا تغير من طبيعة المشروع، وما يستهدفه من غايات تتنافي مع دور المستشفيات الجامعية ووظيفتها.

 

وأضافت الكلية، في بيانها، أن لجنة المتابعة وشكلتها مجالس الأقسام ومجلس الكلية ترفض المشروع شكلاً وموضوعاً، منوهة عن استغرابها الشديد أن تصلها النسخة رأساً من مكتب الوزير دون المرور بالجامعة، فضلاً عن إصرار الوزارة عدم مناقشة الأمر بالمجلس الأعلى للجامعات، ولجان القطاع، كما أوصى من قبل رئيس مجلس الوزراء، في بيانه عقب «الرفض الكبير» للمشروع في نسخته الأولى.

Leave a Reply