كشف ياسر فراويلة القيادي بجبهة إصلاح الجماعة الإسلامية، أن حزب البناء والتنمية الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، لن يشارك في الانتخابات البرلمانية المقبلة، تضامنًا مع جماعة الإخوان الإرهابية.

 

وقال فراويلة في تصريح خاص: إن قرار البناء والتنمية يعكس مدى إصرار الجماعة الإسلامية على الاستمرار ضمن تحالف دعم الإخوان، ضاربة بأصوات أعضائها عرض الحائط“.

 

مشيرا إلى أن الأغلبية العظمى من الجمعية العمومية للجماعة الإسلامية، ترفض الاستمرار ضمن تحالف دعم الشرعية.

Leave a Reply