قال عبدالعزيز عبدالله، المتحدث باسم حزب الحركة الشعبية «تمرد»، تحت التأسيس، إن الحزب استقر على ترشيح 50 شخصا لخوض الانتخابات البرلمانية على القوائم والفردي، مؤكدا أن الحزب تشاور مع قائمة الدكتور عبدالجليل مصطفي، لكنه حسم قراره بالانضمام لقائمة الدكتور كمال الجنزوري باعتبارها القائمة الوطنية، والتي تحظي بتوافق الكثير من القوى السياسية.

وأوضح عبدالعزيز أن اللجنة القانونية في الحزب تجهز الرد القانوني لإشهار الحزب بعد طلب لجنة شؤون الأحزاب إعادة صياغة اللائحة الداخلية والمالية وضبط موادها، حيث جاء في قرار اللجنة أن لائحة الحزب شابها الكثير من العوار بخصوص المقر الرئيسى للحزب. 

Leave a Reply