أدان التجمع القبطي الدولي العمليات الإرهابية التي هزت أرض العريش، أمس الخميس، والاعتداء على بعض المقرات العامة والمنشآت التابعة للقوات المسلحة والأجهزة الأمنية بالمدينة باستخدام العربات المفخخة وقذائف الهاون، والذي راح ضحيته أكثر من 30 شهيدًا وعشرات المصابين.

 

وقال التجمع، في بيان، إن فروع التجمع الـ27 تقدم العزاء للشعب المصري ورئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي وأسر الشهداء، متمنين الشفاء العاجل للمصابين.

 

وأكد كمال عبد النور، أن التجمع سيستمر في مناهضة الإرهاب خاصة في المحافل الدولية وتقديم الدعم الكامل للحكومة المصرية للقضاء على الإرهاب أينما وجد.

 

وينظم التجمع القبطى الدولى بالتعاون مع حبيب عبد النور، رئيس منظمة محبى مصر والمركز الإسلامي بمدينة ليوبن النمساوية برئاسة بهجت العبيدي، والاتحاد العام للمصريين، وقفة احتجاجية غدا السبت من 12 ظهرًا وتستمر ثلاث ساعات؛ وذلك للتنديد بمؤتمر الجماعة الإرهابية المنعقد في ذلك الوقت والمكان وللتأكيد على أن الشعب المصري يد واحدة وإذا وُجد انقسام فهو بين المصريين والإرهاب.

Leave a Reply