علق نادر الشرقاوى، عضو المجلس المصرى للشئون الخارجية، على سر رضوخ الدول المعارضة لـثورة 30 يونيو واحدة تلو الأخرى لمصر قائلًا: “إن ضعف مصر قبل اعتلاء السيسي سدة الحكم جرأ دولًا كثيرة علينا ولكن بعد استلامه الرئاسة بهذه الشعبية الجارفة استطعنا التقاط خيوط اللعبة واحدًا تلو الآخر”.

 

وأضاف عضو المجلس المصرى للشئون الخارجية، في تصريحات صحفية، أن مصر لديها معظم خيوط اللعبة الإقليمية وبالقريب ستكون أكبر قوة إقليمية وهو ما يشغل تركيا أولًا ثم إيران ثانيًا.

 

وأكد الشرقاوى أن تركيا وإيران يحاولان جاهدين عودة العلاقات مع مصر، وإنما علينا حل أزماتنا المزمنة داخليًا وننتبه لما يجري تجاه البلاد.

Leave a Reply