قال المطران منير حنا رئيس الكنيسة الاسقفية، إن الكتاب المقدس يجمع الكنائس كلها، لأن كل الكنائس مبنية على الكتاب المقدس. 

وأضاف “حنا” خلال كلمته بالاحتفالية التي نظمها دار الكتاب المقدس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، “كلنا نجتمع حول الكتاب المقدس، فقراءة الكتاب المقدس ليس كقراءة أي كتاب آخر، ولكن كما هو مكتوب (كلمتى لا ترجع فارغه) فكلمات الكتاب المقدس تشكلنا لأن بها الخبر السار، كما أنه يشكل حياتنا ويوحدنا”.

وأوضح اليوم ونحن نحتفل بمرور 150 عاما لا يسعنا إلا أن نشكر الله من كل قلوبنا لأنه سمح أن يكون لدينا كلمته بلغتنا العربيه، بينما لا يوجد هذا الامتياز لدى شعوب كثيرة.

وقال نشكر دار الكتاب المقدس على مجهودهم الرائع، واتذكر راهب من الكنيسة الأسقفية يدعى جون كان يعيش في عام 1300 وأدرك أن سبب تفشى الجهل والممارسات الخاطئه هو أن الكتاب المقدس مخطوط باللغة اللاتينيه فوضع على عاتقه ترجمة الكتاب للغة الانجليزية حتى يستنير للكهنة والشعب قراءته، وكانت الترجمة التي قام بها أساس عملية التغيير والإصلاح ولذلك نطلق عليه نجمة الصباح في حركة الإصلاح.

 

Leave a Reply