انتقد جورج إسحاق – عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان – عدم حضور ممثل عن الكنيسة الأرثوذكسية لمؤتمر “قانون أكثر عدالة.. لكل أفراد الأسرة المسيحية” الذي تنظمه مؤسسة قضايا المرأة.

وتساءل: كيف نتناقش والمستشار منصف سليمان، عضو اللجنة التشريعية التي تبحث وضع هذا القانون، لم يحضر فكيف نتناقش؟

وقال في كلمته بالمؤتمر: إن حضوره كممثل عن المجلس وليس له علاقة بالأمور العقائدية، وإنما علينا مقاومة أن يصدر قانون دون موافقة الناس المعنية بهذا الأمر.

Leave a Reply