تنظم الكنيسة الإنجيلية بمصر الجديدة عدة لقاءات روحية متعددة لمواجهة ظاهرة الإلحاد وستتناول أهم الموضوعات التي تدور في أذهان شباب اليوم عن الله ووجوده وعلاقته بالآلام التي يجتازها البشر وصحة الكتاب المقدس وغيرها من الموضوعات.

وذلك كل يوم خميس في الفترة من 9 أكتوبر حتى 13 نوفمبر 2014 من السابعة إلى التاسعة مساءً وسيشارك بالحضور القس أمير ثروت، الدكتور ماهر صموئيل، الدكتور يوسف سامي.

وسيعقد الحفل الختامي يوم الخميس 20 نوفمبر 2014 وفي تمام الساعة السابعة مساءً وبمشاركة فريق ترانيم الحياة الأفضل والدكتور شادي جورج.

Leave a Reply