بدأت الجلسة الافتتاحية لمنتدى حوار الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، بكلمة ترحيب من سميرة لوقا، مدير الحوار، والتي قالت إن شبكه الحوار العربي تجمع عدد من المنظمات العاملة والمهتمة بمجال الحوار ونشر ثقافه الحوار والتلاقي بين كل مؤسسات وفئات المجتمع.

وأضافت “سميرة”، خلال كلمتها بفاعليات الحوار العربي، والذي يعقده منتدى حوار الثقافات بالهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، بعنوان “الانتقال إلى الديمقراطية في العالم العربي”، أن الشبكة عقدت اجتماعها الأول في يناير 2010 ببيروت ووضعوا مسودة لوثيقة وآليات عمل الشبكة.

وأكدت أن شبكه الحوار والتى تضم 23 منظمة مجتمع مدنى من الدول مصر وفلسطين والأردن ولبنان وتونس والسعودية، والعراق والكويت دعيت للمرة الأولى للمشاركة.

.

Leave a Reply