دعا البابا فرنسيس إلى استخدام “الصلاة بنوايا تأصيل السلام ضد أسلحة الحرب”.

وأضاف البابا في ختام لقاء أمس الأربعاء المفتوح مع الناس في ساحة الفاتيكان متحدثا الى الحجاج الناطقين باللغة العربية “وعلى وجه الخصوص أولئك القادمين من دول الشرق الأوسط”، وقال “الكنيسة معلم الرحمة، تواجه الكراهية بالحب وتهزم العنف بالمغفرة، وترد على الأسلحة بالصلاة”

وخلص البابا “أصلي حتى يغرس الرب فيكم الشجاعة في الحرب ضد قوى الشر، ويفتح عيون أولئك الذين أعماهم الشر، لكي يرون عاجلا نور الحقيقة ويتوبون عن الاخطاء التي ارتكبوها”.

Leave a Reply