قال المستشار أحمد الزند، رئيس نادي القضاة: إن “حادث إستاد الدفاع الجوي يأتي ضمن حلقة من مسلسل إنهاك الدولة المصرية، وإلصاق التهم بالشرطة؛ كي لا تعاود عافيتها مرة أخري”.

وأضاف “الزند” – خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسي في برنامج «علي مسئوليتي» المذاع عبر فضائية «صدي البلد» – إن “تقرير الطب الشرعي أثبت أن سبب الوفاة؛ جاء نتيجة الاختناقات والتدافع، ولم يُسجل حالة واحدة نتيجة الرصاص”، لافتا إلي أنه “لابد أن نستفيد من أخطاء الماضي، والعمل علي معالجتها في المستقبل، وأولها التفتيش عن العقول التي يتم استغلالها سواء بالقصد أو بغير قصد في إحداث أعمال عنف في الشارع المصري”.

Leave a Reply