واصل عضو الدفاع عن جهاد الحداد، المتهم في القضية المعروفة إعلاميا بـ«غرفة عمليات رابعة»، مرافعته أمام محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة بمنطقة حلوان، الأربعاء، وهاجم عضو الدفاع حكومة الدكتور حازم الببلاوى، رئيس الوزراء السابق، كونه مسؤولا عن عمليات العنف والقتل التي شهدها ميدانا رابعة العدوية والنهضة، حسب قوله.

ووجه عضو الدفاع حديثه إلى رئيس المحكمة قائلا له: «أنا هجيب لحضرتك تصريح لمسؤول كبير في الدولة يعترف فيه بقتل المعتصمين في ميدانى رابعة العدوية ونهضة مصر»، ليرد عليه القاضي: «أتحداك».

وقدم عضو الدفاع حافظة أوراق تحوي عددًا خاصًا لجريدة «المصرى اليوم» أجرت فيه الجريدة حوارًا مع الدكتور حازم الببلاوي، رئيس الحكومة السابق.

وأكد أن «الببلاوى» بسقوط ألف قتيل في أحداث فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، وذلك خلال يوم واحد فقط، على حد قوله.

وانتقد عضو الدفاع «الببلاوي» لقوله في الحوار مع الجريدة، إن الأعداد التي قتلت جاءت أقل بكثير مما كنا نتوقعه.

وقال إنه لابد من محاكمة الببلاوى بتهمة قتل المواطنين الأبرياء في اعتصامى رابعة العدوية ونهضة مصر، وليس جماعة الإخوان المسلمين، مؤكدا أن من يتم محاكمته حاليا هو «المقتول» وليس «القاتل».

Leave a Reply