قرر المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، التعامل مع ضحايا جريمة “داعش” النكراء، معاملة الشهداء، وأن تحصل أسر هؤلاء الضحايا على جميع امتيازات أسر الشهداء.

صرف 100 ألف جنيه

وقد صرح السفير حسام القاويش، المتحدث الرسمى باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن المهندس إبراهيم محلب، أصدر تعليماته لوزيرة التضامن الاجتماعى بسرعة صرف 100ألف جنيه لكل أسرة، كما سيتم إصدار قرار بصرف معاش شهيد لكل أسرة.

ووجه رئيس الوزراء بتوفير الرعاية الصحية والتعليمية الكاملة لأسر الشهداء، وأن يتم مسح شامل وبحث اجتماعى لهذه الأسر لتوفير احتياجاتهم المختلفة.

وظائف لأسر الشهداء

في الوقت نفسه، تلقى المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، اتصالًا من رجل الأعمال معتز الألفى، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة المصرية الكويتية، أكد خلاله تبرع الشركة بمبلغ 100 ألف جنيه لكل أسرة شهيد، بالإضافة إلى توفير وظائف مختلفة لهم سواء في أفرع الشركة داخل مصر أو خارجها.

دعم طبى

من جانبه، أكد وزير الصحة أن هناك فريقًا طبيًا وصل إلى أسر الضحايا صباح اليوم لتقديم الدعم الطبى اللازم لهم، حيث أصيب بالفعل منهم 5 حالات بصدمة عصبية، وتم نقلهم إلى مستشفى سمالوط، وهناك فريق للدعم النفسى يتولى رعايتهم، مشيرًا إلى أنه سيتم تنفيذ تكليفات رئيس مجلس الوزراء بتوفير الرعاية الصحية اللازمة لجميع أسر الشهداء.

معاش الشهيد

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعى أنه سيتم اتخاذ الإجراءات الفورية لصرف 100 ألف جنيه لكل أسرة من حساب النكبات والكوارث، بالإضافة إلى اتخاذ إجراءات صرف معاش الشهيد، عقب إصدار قرار رئيس الوزراء باعتبار ضحايا الحادث البربرى الأليم شهداء.

اتصالات واجتماعات

وكان رئيس الوزراء قد عقد عدة اجتماعات وأجرى اتصالات متتالية منذ الصباح الباكر لمتابعة تنفيذ تكليفات رئيس الجمهورية بمنع السفر لليبيا، وتيسير عودة المصريين الموجودين هناك، وقد تم في الإطار نفسه تشكيل خلية أزمة فورية بالقطاع القنصلى بوزارة الخارجية، وإيفاد لجنة قنصلية دائمة، والتنسيق مع السلطات في عدد من الدول الشقيقة المجاورة لليبيا في إطار تقييم الموقف وتداعياته.

كما أجرى محلب اتصالًا بوزيرة القوى العاملة للتأكد من منع إصدار أي تصاريح للعمل بليبيا، وتواصل مع محافظ المنيا لمتابعة توفير الرعاية اللازمة لأسر الشهداء.

Leave a Reply