على الرغم من المزايا التي لا تعد ولا تحصى لشبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي إلا أنها تمثل العديد من المخاطر من خلال استغلالها بشكل سيئ مثلما هو الحال في المواقع الإباحية ونشر التطرف والإرهاب.

وأصدر مجلس الوزراء المصري قرارا اليوم يقضى بتشكيل لجنة من وزارات حكومية تشمل الاتصالات والخارجية والداخلية والدفاع لبحث غلق المواقع التي تحرض على العنف والإرهاب.

التقرير التالي أبرز الدول التي حجبت بعض مواقع الإنترنت وأسباب اتجاهها لذلك.

الصين

حجبت الصين “فيس بوك” و”تويتر” وخدمة الـ”جى ميل” منذ 2009، لما شهدته البلاد من أحداث عنف بين مسلمي “الإيجور” والشرطة في مدينة “أورومتشي” التي تقع شمال غرب الصين، واتخذت الحكومة الصينية قرارًا بغلق مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” و”تويتر” و”يوتيوب” و”بلوجر” إضافة إلى مواقع أخرى.

إيران

كما حجبت الحكومة الإيرانية “فيس بوك” و”تويتر” في 2009 وإلى الآن وإنستجرام بشكل مؤقت في 2013 لما شهدته من مظاهرات عقب الانتخابات الرئاسية في ذلك العام والتي فاز فيها الرئيس السابق محمود أحمدى نجاد في مواجهة المرشح الإصلاحي حسين موسوى وسط اتهامات واسعة بالتزوير.

كوريا الشمالية

ويعد استخدم شبكة الإنترت في كوريا الشمالية محظورًا بشكل كامل إلا عبر استثناءات خاصة، ويستخدم الكوريون الشماليون شبكة تواصل داخلية بمواقع محلية.

إريتريا

وتفرض الحكومة الإريترية رقابة مشددة على جميع مواقع شبكة الإنترنت وتحظر العديد من المواقع الصحفية كما تمنع موقع يوتيوب بشكل كامل.

تركيا

وحجبت تركيا موقع يوتيوب وتويتر لفترة مؤقتة عقب نشر تسجيل سري لمسؤولين بارزين في الحكومة التركية، منهم وزير الخارجية أحمد داوود أوغلو، بشأن احتمالية توجيه ضربة عسكرية داخل الأراضى السورية.

تايلاند

كما حجبت تايلاند موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” وذلك عقب إلغاء المحكمة الدستورية لنتائج الانتخابات البرلمانية وحدوث أعمال شغب.

الإمارات

وأعلنت الجهات المسئولة عن تنظيم الاتصالات في الإمارات العربية المتحدة عن حجب برنامج “فايبر” للاتصالات الهاتفية عبر الإنترنت داخل الدولة.

السعودية

وتحجب السعودية المواقع الإباحية لما تمثله من خطر على أخلاق الشباب.

الهند

وتبنت الهند قرار حجب موقع Vimeo وThe Pirate Bay ولم توضح الحكومة الهندية أسباب هذا الحجب.

Leave a Reply