نقل الدكتور سلطان الجابر وزير الدولة الاماراتى رئيس المكتب التنسيقي للمشاريع التنموية الإماراتية في مصر، تعازي قيادة الإمارات إلى قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وإلى أسر الشهداء التي قضت عليهم يد الإرهاب في ليبيا، وذلك فى زيارة قام بها الجابر إلى الكاتدرائية المرقسية اليوم.وأكد الجابر للبابا -فى بيان له- استمرار وقوف الإمارات بحزم إلى جانب أشقائها في مصر، وقدم التعازي والمواساة إلى أسر الشهداء داعياً لهم بالصبر والسلوان، وأكد توجيهات القيادة الإماراتية بوضع كافة الإمكانيات في مساندة مصر.
وخلال اللقاء قال قداسة البابا تواضروس الثاني: “ما حصل هو خارج النطاق الإنساني ولا يقرّه لا دين ولا إنسان، وأولادنا ذهبوا شهداء وهم ثابتون على قيمهم ومبادئهم، ونحن مدركون لمحبة الإمارات وشيوخها الكرام وشعبها الأبيّ، ومحبة الإمارات دائماً سبّاقة ونشكركم عليها”.

Leave a Reply