أفادت مصادر ليبية بأن القوات العسكرية الحكومية شنّت هجمات مكثفة على معسكرات ومعاقل تنظيم داعش الإرهابى فى مدينة درنة، بمشاركة قوات صاعقة عربية. وقالت المصادر، نقلا عن شهود عيان ومصادر وثيقة الصلة بالجيش الليبى، إن الهجمات النوعية البرية التى استهدفت معاقل داعش أفسحت المجال أمام القوات الحكومية لاستعادة السيطرة على المدينة، التى تضم عددا كبيرا من العاملين المصريين. وأكدت المصادر الليبية أن القوات الليبية والعربية اشتبكت مع عناصر تنظيم داعش، واستطاعت أن تقتل وتأسر حوالى مائتى مسلح، ودفعت عددا آخر من عناصر التنظيم للفرار خارج المدينة عبر المدقات الصحراوية.

Leave a Reply