أكد مصدر مسئول بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، وصول الصيادين المصريين المحتجزين فى مصراته بليبيا، مساء اليوم الأربعاء إلى الأراضى المصرية والبالغ عددهم 21 صيادا، وذلك بعد نجاح المفاوضات التى أجرتها هيئة الثروة السمكية مع الجانب الليبى، للإفراج عنهم، بعد احتجازهم لدخولهم المياه الإقليمية الليبية دون تصريح اثناء قيامهم بهجرة غير شرعية . كان الدكتور خالد الحسنى رئيس الهيئة العامة للثروة السمكية بوزارة الزراعة، أكد أن احتفال الحكومة الليبية بذكرى ثورة السابع عشر من فبراير تسبب فى تأجيل الإفراج عن الصيادين من أمس الثلاثاء إلى اليوم، وجاء الإفراج بعد انتهاء الإجراءات وأخذ المسئولين عن الثروة السمكية الليبية تعهدا كتابيا على الصيادين بعدم اختراق المجال البحرى الليبى مرة أخرى.

Leave a Reply