عقد مجلس الأمناء والمكتب السياسي لحزب المصريين الأحرار اجتماعًا موحدًا لمناقشة ملف الانتخابات البرلمانية، وأسفر الاجتماع عن إبداء الحزب تحفظاته على طريقة تشكيل قائمة “في حب مصر”، وعلى شمول القائمة بعض الشخصيات التي لا تلبي طموحات المصريين بعد ثورتين.

وقال الحزب في بيان له، إنه نظرًا للظروف التي يمر بها الوطن وإعلاءً للمصلحة الوطنية، يتمسك الحزب بأعضائه المنضمين لهذه القائمة بالبقاء فيها ودعمهم، مع استمرار الحزب على نهجه السابق في التركيز على الانتخابات الفردية التي في رأيه ستكون هي المقياس الحقيقي للتواجد الجماهيري وتمثل المعركة السياسية الحقيقية.

وأضاف الحزب أن هذا النهج الذي كان الحزب قد قرره منذ البداية

Leave a Reply