أكد الدكتور حسن ناجي، رئيس المجالس الطبية المتخصصة، أن قرارات العلاج على نفقة الدولة تصدر خلال 48 ساعة، مشيرا إلى أن ميزانية قرارات العلاج على نفقة الدولة تبلغ 2.5 مليار جنيه للمرضى فقط، لا تشمل أجور العاملين أو المصروفات الإدارية.

وأوضح في تصريح خاص اليوم، أنه في حال تأخر صدور القرار عن ذلك يكون بسبب تأخر المستشفى في إرسال تقرير اللجنة الثلاثية إلى المجالس عبر الشبكة القومية الخاصة بالعلاج على نفقة الدولة، وهذا خارج عن نطاق العمل بالمجالس.

ووجه رسالة إلى جميع المرضى، بضرورة التأكد من إرسال المستشفى للتقرير من خلال الموقع، مشيرا إلى أن الإرسال عبر الشبكة القومية وليس التسليم يدا بيد أضمن للمريض؛ لتسجيل تاريخ الإرسال، وكلما تم إرساله بشكل أسرع صدر القرار في وقت أسرع.

وأشار رئيس المجالس الطبية المتخصصة، إلى أن تكلفة العلاج يتم تحديدها من خلال الأكواد العلاجية لكل إجراء طبي أو علاج.

وأكد أن المجالس الطبية بدأت منذ شهرين مراجعة الأكواد العلاجية، مشيرا إلى أن الكود هو قيمة مالية وضعها مجموعة من الأساتذة في التخصص، منها على سبيل المثال عملية المياه البيضاء؛ حيث يحدد المتخصصون تكلفتها في المستشفيات ويتم وضع مبلغ محدد، ويتم وضع السعر العلاجي للعملية كمتوسط بين أرخص سعر وأغلى سعر في المستشفيات المختلفة، لافتا إلى أن الهدف من مراجعة الأكواد العلاجية لتخفيض قيمة الخدمات التي تم خفض سعرها أو رفع قيمة الخدمات التي ارتفعت أسعارها.

Leave a Reply