قال مجدى خليل الباحث ورئيس منتدى الشرق الأوسط للحريات، إنه رغم درجة الحرارة التي تقترب من 10 تحت الصفر تجمع الأقباط لدعم مصر وتكريم شهدائنا في ليبيا، بالوقوف أمام البيت الأبيض في ذروة لقاءات الرئيس الأمريكي الرسمية، مرددين هتاف “العار عليك يا أوباما، الإخوان داخل البيت الأبيض”.

وأضاف خليل عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”، أن المشاركين تحركوا في مسيرة بشارع بنسلفانيا أفنيو تجاه الكونجرس، موضحا أنهما أدوا مشهدا تمثيليا لما حدث لشهداء مصر بليبيا حال مرورهم بمتحف الصحافة الوطنى بأمريكا.

وأشار إلى أن الهتافات تعالت لدعم مصر والرئيس عبد الفتاح السيسي ضد التنظيمات الإرهابية والإخوان والدواعش.

Leave a Reply