يحيى حفل اليوم بمهرجان الحمامات الدولي المطربة لينا شماميان وعازف البيانو وجدى الرياحى، حيث تتميز تلك الليلة بالغناء الأصيل من لينا التي اختارت برنامجا خاصة لتلك السهرة التي ينتظرها محبي المطربة السورية الأرمينية الأصل التي لها جمهور كبير بتونس كما يستمتع الحضور بعزف الرياحي الجامع بين التراث الإفريقي والموروث التونسي .

 

لينا شماميان كانت آخر زيارتها لتونس منذ فترة قصيرة، حيث شاركت كعضو لجنة تحكيم بمهرجان أيام قرطاج الموسيقية وهي من المطربات اللاتي لهن جمهور عريض في تونس والوطن العربي وهي مطربة ومغنية سورية من أصول أرمينيّة، ولدت في مدينة دمشق وتلقت فيها تعليمها الابتدائيّ والمتوسط والثانوي، وتخرجت من كليّة التجارة بجامعة دمشق عام 2002، وفي نفس العام انتسبت إلى المعهد العالي للموسيقى بدمشق وتخرجت منه كمغنّية كلاسيكية وتأثرت بالأسلوب الكلاسيكي وموسيقى الجاز والموسيقى الشرقية والأرمينية لينعكس كخلاصة خاصة في طابعها الغنائي، وصدرت لها ثلاثة ألبومات والرابع في الطريق.

 جدى الرياحى

وجدى الرياحى

أما وجدي الرياحي لمن لا يعرفه هو عازف بيانو يبلغ من العمر 21 سنة، بدأ العزف ودراسة الموسيقى في سنّ مبكّرة بدأ شغفه بموسيقى “الجاز” سنة 2014 ليكون بذلك عضوًا في جمعيّة نادي الجاز بتونس وموسيقاه تعد محاولة لفتح آفاق جديدة في التعامل مع الزّخم الموسيقي الإفريقي بشكل عام والموروث التّونسي بشكل خاصّ انطلاقا من إبراز العلاقة التاريخية والأنثروبولوجية بينهما، خاص على مستوى ثراء الإيقاعات والألحان الّتي تقوم أساسا على مبدأ الارتجال وقد حصل على جائزة مؤخرا بمهرجان أيام قرطاج الموسيقية.

Leave a Reply