أكد الدكتور هشام الشريف، وزير التنمية المحلية، أن محافظة بورسعيد ستكون قطبا رئيسيا في مشروع قناة السويس ومخطط التنمية للقناة.

وقال: “نريد أن تكون المحافظة مثل سنغافورة أو شنغهاي وغيرها من المدن الصناعية والاستثمارية الكبرى”.

وأضاف الوزير خلال مشاركته بمؤتمر “حلم بكرة بيتحقق اليوم: “عايزين بورسعيد تبقى قوة اقتصادية كبيرة في مصر والعالم ومركز للتجارة ويكون المواطن البورسعيدي من أغنى الدخول في العالم”.

وأوضح وزير التنمية المحلية، أن الحكومة تضع يدها في يد كل مستثمر جاد سواء مصري أو أجنبي وتضع السياسات التي تساعد كافة المستثمرين سواء الموجودين في مصر حاليا أو يريد الاستثمار على أرض مصر.

يذكر أن مؤتمر “حلم بكرة بيتحقق“، يعقد تحت رعاية المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وحضره طارق عامر محافظ البنك المركزي واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد وعدد من الوزراء، ونخبة من رجال الأعمال والمستثمرين ووسائل إعلام أجنبية ومصرية وحشد من الشباب”.

Leave a Reply