قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، إن القراءة تعتبر أحد أساسيات بناء شخصية الإنسان.

وأضاف في قصة جديدة من “قصص الحياة”، أن القراءة تجعلك تضيف أعمارا إلى عمر الإنسان، ودعا إلى تشجيع الأبناء على القراءة بكل صورها، وأشار إلى أن القراءة الورقية ما زالت لها أهميتها وجاذبيتها، بل تظل هي سيد الموقف.

وتعرض القنوات القبطية أغابي وC. T. V وME sat وكوجي ولمدة أسبوع قصة “عشت 1000 عام ” لقداسة البابا تواضروس الثاني، ضمن سلسلة “قصص للحياة” وهي سلسلة جديدة يقدم فيها قداسته لأبنائه درسًا حياتيًّا جديدًا من خلال قصة يرويها في دقائق قليلة تحمل معنى حياتي بنَّاء.

يذكر أن قداسة البابا تواضروس يتواصل تعليميًّا مع شعبه من كافة الفئات العمرية من خلال القصص التربوية والحياتية كعظات قصيرة يكثف خلالها الرسالة والدرس اللذين يريد تقديمهما لأبنائه، وهو شكل جديد وفعَّال للتعليم الكنسي الحيِّ الذي يتناسب مع العصر الحالي.

Leave a Reply