نجحت مباحث الأموال العامة في ضبط تاجر عملة بحوزته عدداً من العملات الأجنبية المختلفة.

وردت معلومات لفرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بشرق الدلتا بالاشتراك مع إدارة النقد والتهريب أكدتها التحريات مفادها قيام “السيد.ع” صاحب محل مجوهرات ، مقيم في الشرقية بالاتجار غير المشروع في النقد الأجنبي خارج نطاق السوق المصرفية وبأسعار السوق السوداء. متخذاً من محل المصوغات الخاص به وكراً لممارسة نشاطه المؤثم.

وعقب تقنين الإجراءات  قامت مأمورية استهدفت المتهم، حيث تم ضبطه أثناء تعامله مع “هيثم .س.م”  طبيب بشري مقيم في الشرقية أثناء شراء 500 دولار أمريكي بسعر 17.70  للدولار الواحد وبتفتيش الأول تم ضبط 843.000  جنيه مصري ، و1700 ألف وسبعمائة دولار أمريكي، و150 مائة وخمسون ريال سعودي ، و 55 جنيه إسترليني ، و 650 درهم إمارتي ، و414  أردني .

واعترف المتهم بارتكابه للواقعة وأن المبالغ المالية المضبوطة بحوزته من حصيلة نشاطه في الاتجار بالنقد الأجنبي وتعامله مع الثاني في شراء النقد الأجنبي خارج نطاق السوق المصرفية، ووجه اللواء علي سلطان مساعد وزير الداخلية لمباحث الأموال العامة بتحرير المحضر اللازم .

 جاء ذلك في ضوء توجيهات اللواء مجدي عبد الغفار ووزير الداخلية بتكثيف الحملات لضبط الخارجين على القانون خاصة في مجال جرائم الاتجار غير المشروع بالنقد الأجنبي والتحويلات المالية غير المشروعة..ومن خلال خطة الإدارة في هذا الشأن وتطبيقاً لأحكام القانون  المنظم للعمل بالبنك المركزي والجهاز المصرفي والنقد.

Leave a Reply