تفكير دائم من الأطفال عما يدور حولهم، يتحدثون فى مختلف المجالات، خاصة عند تعرضهم لسماع الأحاديث عند جلوسهم مع الكبار، بدأ الحديث عن الانتخابات الرئاسية يتصدر الساحة، ترتيبات وأفكار وأحلام ومطالب كثيرة وحوارات تدور هنا وهناك، ولا يخلو أى بيت مصرى من الحديث حول ذلك.

الرئيسسة

كل هذا يثير الكثير من الأسئلة فى ذهن الأطفال خاصة من هم دون سن الـ 12عام، ولأن الأم هى المصدر الأول لمعرفة طفلها، فمن الطبيعى أن يطرح عليها بعض الأسئلة التى يحتاج لتفسير لها حول أمور كثيرة، ولعل الأمور السياسية، وبعض المصطلحات التى تطرح على الساحة فى  الفترة الأخيرة يفكر فيها الأطفال، ولا يجدون لها تفسيرًا.

فتقول خبيرة العلاقات الأسرية”أميرة كامل”، ل”اليوم السابع”، أن الحل الأمثل للتعامل مع أسئلة الأطفال التى تسبق أعمارهم أو إدراكهم هو تبسيط الإجابة، والحرص على الإجابة بوضوح وتلقائية، فالأفضل ألا تظهر الأم أن تلك الأمور صعبة وأنه عليه عدم التطرق لها الآن.

صورة أرشيفية11صورة أرشيفية

أما خبير تعديل السلوك “محمد عبد الحميد” فيرى أن التوعية السياسية للأطفال فى سن صغير أمر ضرورى، فإذا سأل الطفل أمه لمَ يتم عمل انتخابات؟، فالأفضل أن تقول له إن رئيس مصر الحالى انتهت فترة حكمه وهو ما يستلزم إجراء انتخابات كى يختار الشعب رئيسه بنفسه، مضيفًا أنه من الممكن أن يطرح الطفل اسئلة أخرى كثيرة فى نفس السياق، وعلى الأم الأجابة عليها بوضوح، فمن الممكن أن تعقد الأم جلسة حديث بسيطة مع طفلها لتحدثه عن مصر، ونظام الحكم فيها، وتعرفه باسم رئيس الجمهورية وبعض المسئولين، ويجب أن تحرص الأم على عدم التطرق لأى تفاصيل خاصة بالاحداث الجارية، وتكتفى فقط بالإجابة عن أسئلة طفلها.

طفلطفل

Leave a Reply