قال المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والإستراتيجية، إن مصر ماضية في مسيرة مناصرتها للشعب العراقي والوقوف معه في خندق واحد من خلال عدد من المحاور.

وقال إن هذه المحاور هي:

أولا: استعداد وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية المصرية لإعداد التخطيط العمراني والمخطط الإستراتيجي الشامل لمدينة الموصل لما لها من خبرات في مجال التخطيط وبناء المدن الجديدة.

ثانيا: ستقدم الحكومة المصرية عشرين منحة للحصول على درجات الماجستير والدكتوراه من جامعاتها لطلاب الموصل، وكذلك نؤكد مساندة جميع الجامعات المصرية لجامعة الموصل في العملية التعليمية وتبادل المعرفة والتكنولوجيا والأبحاث العلمية.

ثالثا: علاج أربعين حالة من مصابي الإرهاب وإجراء الجراحات الدقيقة الكبرى لهم في المستشفيات المصرية، كما ستقوم مصر بتقديم العلاج الفوري لمرضى الالتهابات الفيروسية الكبدية بأقل تكلفة على مستوى العالم بعد النجاح الباهر الذي حققته مصر بعلاج مليون ونصف مريض خلال عام.

رابعا: ستقوم مكتبة الإسكندرية بإهداء مكتبة جامعة الموصل ألف نسخة من نفائس كتب التراث.

خامسا: استعداد الشركات المصرية للتواجد في العراق وفورا لتنفيذ المشروعات العاجلة وعمل شراكات مع الشركات العراقية لسرعة التنفيذ وزراعة الأمل لاستعادة الحياة الطبيعية في هذه المناطق.

وقال محلب إنني أؤكد في ختام كلمتي على أهمية تضافر جهودنا اليوم في مهمتنا الإنسانية لإعادة إعمار دولة العراق الشقيقة.

جاء ذلك خلال رئاسة المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتجية اليوم وفد مصر في الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الدولي لإعادة اعمار العراق في الكويت.

Leave a Reply