رفع البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، صلاة من أجل المتنيح الأنبا بقطر أسقف الوادي الجديد، طالبا أن يفتح الله له باب الملكوت ليشارك القديسين، وصلى أن يفتح له باب الفردوس ويغفر له خطاياه.

وتقدم البابا تواضروس، العزاء لكل من تألم برحيل أسقف الوادي الجديد، مصليا أن يثبتهم الله في الإيمان الأرثوذكسي.

وترأس البابا تواضروس الثاني، صلاة الجنازة على جثمان الأنبا بقطر أسقف الوادي الجديد في الكنيسة البطرسية بالعباسية، بحضور عدد من أساقفة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وشعب الكنيسة، ورهبان الأديرة.

وكان الأنبا بقطر توفي يوم ١٧ فبراير الماضي بالولايات المتحدة الأمريكية حيث كان يعالج، وأقيمت صلاة تجنيز له بكنيسة السيدة العذراء بدالاس، بولاية تكساس يوم الإثنين ١٩ فبراير.
وسيم الأنبا بقطر أسقفًا عامًا لإيبارشية الوادي الجديد بيد قداسة البابا تواضروس الثاني في مايو ٢٠١٥ بينما تم تجليسه أسقفًا على كرسي الإيبارشية ذاتها في يونيو من العام التالي.

Leave a Reply