Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2014-09-10 19:57:25Z | |

يعيد مستشفى قصر العينى افتتاح أكبر وأقدم متحف عينات أمراض النساء والولادة بعد التجديد الكلى والتحديث لخدمة التعليم الطبى، وذلك بعد 90 عاما من إنشائه، تحت اسم متحف نجيب باشا محفوظ لأمراض النساء والتوليد، وذلك يوم الثلاثاء 20 مارس المقبل.

وقال الدكتور عمرو حسن، أستاذ مساعد أمراض النساء والتوليد بقصر العينى، إن المتحف يقع داخل قسم أمراض النساء والتوليد فى كلية قصر العينى، ويعتبر أقدم وأكبر مستودع عينات للأمراض النسائية والتوليد بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، والذى أنشأ عام 1929، ويضم أكثر من 1300 عينة من حالات نادرة وغامضة.

وأضاف حسن، أن إعادة افتتاح المتحف يتزامن مع بدء أعمال المؤتمر السنوى لقسم التوليد وأمراض النساء، حيث ستمنح الإدارة ميدالية سنوية باسم الدكتور نجيب باشا محفوظ إلى خبير طبى، مشيرًا إلى أنه تم تمويل عملية التجديد من جانب عائلة الراحل نجيب باشا محفوظ ، والتى بدأها الدكتور محمد ممتاز، رئيس أقسام أمراض النساء، وأشرف عليها الدكتور أحمد المناوى.

ويذكر أن المتحف بدأ من جانب الدكتور نجيب باشا محفوظ، طبيب أمراض النساء الملكى ومؤسس أول خدمة مخصصة فى طب النساء والتوليد بمصر، وقد حقق إشادة عالية وطبعت نماذجه فى أطلس ونشر فى ثلاث مجلدات ببريطانيا عام 1947، وتم جمع العينات قبل ظهور المضادات الحيوية الحديثة والعلاجات.

Leave a Reply