قال متحدث باسم البرلمان البريطانى، اليوم الثلاثاء، إن تحقيقات الشرطة أثبتت أن طردين مثيرين للريبة أرسلا إلى البرلمان لا يحتويان على مواد خطرة.

وقال البرلمان في بيان “فحصت شرطة المدينة طردين أرسلا بالبريد وكانا يحتويان على مواد مثيرة للريبة”.

وأضاف “تم تطويق المناطق المعنية مؤقتا لكن الموقف لم يكن يستدعى الإخلاء. ونقل شخص إلى المستشفى كإجراء احترازى”.

Leave a Reply