قال المتحدث الصحفى باسم الرئاسة الروسية (الكرملين)، دميترى بيسكوف، إن بلاده تأمل أن يتحلى الاتحاد الأوروبى بالحكمة فى رده على دعوات رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى لطرد الدبلوماسيين الروس من بلدان الاتحاد.

وأضاف بيسكوف – فى تصريح للصحفيين اليوم الخميس- :”نأمل أن يسود المنطق السياسى البسيط والحكمة لدى نظرائنا فى الاتحاد الأوروبى بشأن هذا الأمر“.

وأضاف: “أنه من الصعب بمكان تفسير السياسة البريطانية، ونؤكد عدم رغبة الجانب البريطانى فى التعاون للتحقيق فى ملابسات تسميم الجاسوس البريطانى سكريبال ومن يقف وراءها ” .

وأشار بيسكوف إلى أن كل التصريحات البريطانية التى يتم الإدلاء بها بشأن هذا الحادث، لا أساس لها ولا أدلة عليها وتفتقد للمنطق، معربا عن أمل بلاده أن يأخذ شركاء بريطانيا هذه الأمور بعين الاعتبار.

Leave a Reply