وصف الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون الجمعة، تسميم العميل الروسى السابق سيرجى سكريبال في بريطانيا بأنه “اعتداء على السيادة الأوروبية” بعدما أعرب قادة التكتل عن دعمهم لندن التى اتهمت موسكو بالوقوف وراء الهجوم.

وقال ماكرون خلال مؤتمر صحفى أعقب قمة للاتحاد الأوروبى فى بروكسل “نرى أن هذا الهجوم يشكل تحديا جديا لأمننا ونعتبره اعتداء على السيادة الأوروبية”.

Leave a Reply