رحلت ريم بنا المطربة والملحنة الفلسطينية والموزعة الموسيقية والناشطة أيضا،  صباح اليوم السبت، بعد صراع مع مرض السرطان، عن عمر تجاوز الـ 51 عاما.

المطربة الراحلة ريم بنا غنت للمقاومة والنضال الفلسطينيالمطربة الراحلة ريم بنا غنت للمقاومة والنضال الفلسطيني

ريم بنا هى ابنة الشاعرة الفلسطينية زهيرة صباغ ومن مواليد مدينة الناصرة عام 1966 وكانت قد تم اختيارها شخصية العام الثقافية فى 2016 بعد مسيرة غنائية زاخرة بالأغانى ضد الاحتلال، كما غنت لفلسطين التاريخية ولفلسطين الكاملة من الشمال إلى الجنوب كما كانت توصفها دائما.

وعرفت ريم بنا بأغانيها الوطنية والتراثية ولها العديد من الألبومات الغنائية وشاركت فى العديد من المهرجانات المحلية والعربية والدولية وكانت قبل رحيلها تستعد لإصدار ألبوم جديد يوم 20 أبريل.

تم اختيارها الشخصية الثقافية لعام 2016تم اختيارها الشخصية الثقافية لعام 2016

رحيل المطربة الفلسطينية جعل الحزن يخيم علي الجميع من محبيها وتوالت البيانات الرسمية والتعليقات علي السوشيال ميديا تنعي تلك المطربة التي غنت للمقامة الفلسطينية وللنضال كما نعتها وزارة الثقافة الفلسطينية في بيان رسمي وكتب عنها وزير الثقافة الفلسطيني إيهاب بسيسو عبر صفحته الشخصية نعيا مؤثرا قال فيه :

“لن أقول عن ريم بنا… رحلت… ولكنني سأقول إن هذه الأخت الفلسطينية الغالية اختارت أن تحلق فجر هذا اليوم مع الملائكة في سماء الوطن .. صعدت ريم بنا نحو الأبدية وهزمت سرير المرض وبقيت لنا الذاكرة وبقي الصوت يغني فلسطين وسيظل يغني فينا فلسطين رغم رحيل الجسد”.

كما نعتها وزارة الثقافة الفلسطينية في بيان رسمي قائلة : “شكلت رمزا ملهما للنضال ضد الاحتلال وحملت فلسطين دوما بصوتها ورحيل ريم بنا خسارة كبيرة للثقافة الفلسطينية فهي الفنانة التي قدمت لفلسطين أجمل الأغنيات حتى كبر جيل فلسطيني وهو يستمع لأغنياتها التي جابت الأرض”.

رحلت بعد صراع شديد مع مرض السرطان اللعينرحلت بعد صراع شديد مع مرض السرطان اللعين

وقالت وزارة الثقافة في بيانها “سيبقى صوتها على رأس الجبل يستنشق هواء البلاد راسما مرايا الروح، لتحكي للعالم عن ’بيت كسروا قنديله’”.

كما كتب رئيس الوزراء السابق سلام فياض على صفحته على فيسبوك “لروحك الرحمة والسكينة يا ريم وسيظل صوتك المتمرد وثورتك ضد الظلم ملهما لأجيال فلسطين القادمة نحو أمل يستحقونه بالحرية والكرامة وصفاء الروح”.

ريم بنا وصراع مع السرطانريم بنا وصراع مع السرطان

ريم بنا لمن لا يعرفها درست الموسيقى والغناء في المعهد العالي للموسيقى في موسكو وتخرجت العام 1991 بعد ست سنوات أكاديمية درست خلالها الغناء الحديث وقيادة المجموعات الموسيقية ولها عدة ألبومات موسيقية يطغى عليها الطابع الوطني كما أن لها عدة ألبومات أغاني للأطفال،ولها أيضاً العديد من المشاركات في احتفاليات ونشاطات عالمية لنصرة حقوق الإنسان ويتميز أسلوبها الموسيقي بدمج التهاليل الفلسطينية التراثية بالموسيقى العصرية.

Leave a Reply