من المتوقع أن تدخل محطة الفضاء الصينية الخارجة عن السيطرة ، “تيانجونج –”1 ، إلى الغلاف الجوى للأرض يوم الأحد المقبل فى تمام الساعة 11:30 صباحًا بتوقيت المحيط الهادى، وقال الباحثون إن المركبة الفضائية تحمل مواد كيميائية شديدة السمية ويمكن أن تصطدم بعدد من المناطق المكتظة بالسكان.

وتشمل المناطق التى يمكن ضربها نيويورك وبرشلونة وبكين وشيكاغو واسطنبول وروما وتورونتو، وعندما تدخل المحطة فى النهاية إلى الغلاف الجوى، يمكنها إطلاق “سلسلة من الكرات النارية” التى سيشاهدها المراقبون، وما زال العلماء لا يعرفون حتى الآن أين ستهبط تلك شظايا.

ووفقا لموقع “ديلى ميل” البريطانى، تتعقب وكالة الفضاء الأوروبية (Esa) الموقف بشكل دقيق، ومن المقرر أن يتم الكشف عن تفاصيل اقتراب المحطة الفضائية لحظة بلحظة، خاصة وأن التنبؤ بالوقت، والمكان الذى ستصل فيه المحطة عند الاصطدام بالأرض صعب للغاية، حيث تدور حول الأرض بسرعة 18000 ميل فى الساعة تقريبا.

Leave a Reply