هاجمت الفنانة حورية فرغلى زميلاتها وزملائها فى الوسط الفنى بحثا عن الجدل، وربما يرى الكثيرون أنها صريحة وجريئة فيما تقوله، وتوقع البعض ردودا من الذين هاجمتهم حورية لكنهم جميعا التزموا الصمت لأنهم ببساطة لديهم أعمالا يصورونها ولا يبددون طاقاتهم فى تصريحات وهجوم متبادل.

هناك مثل معروف نحفظه جميعنا جيدا وهو “الفاضى يعمل قاضى” ويبدو أن الفنان حورية فرغلى فى الوقت الحالى ليس لديها أعمال تشغلها ولا مشاريع فنية ولا مسلسلات رمضانية تتحدث عنها، فقررت أن تسلى نفسها بالهجوم على زملائها، فهاجمت درة فى نفس الوقت الذى تتألق فيه وتقدم دورا مميزا يضاف لأدوارها السابقة فى مسلسلها “الشارع اللى ورانا” وتصور مسلسلا رمضانيا أيضا مع محمد رمضان.

حورية فرغلى، فى تصريحات تليفزيونية، اتهمت درة بأنها “خطفت” منها دورا فى مسلسل “سجن النساء” الذى مر على عرضه أكثر من 4 سنوات، بل إنها تزيد فى هجومها وتدخلها فى عداوة معها قائلة “بتقول عليا كلام وحش”، وللحق أن كلام حورية فرغلى غير منطقى بأكثر من دليل أوله أن المخرجة كاملة أبو ذكرى مخرجة مسلسل “سجن النساء” لا يفرض عليها أحد مهما كان ممثلا فى أعمالها فهى تختار ممثليها حسب رؤيتها وتأكدنا بالفعل من معلومة ترشيح حورية فرغلى فى العمل فاكتشفنا أنه لا وجود لمثل هذه الواقعة من صناع العمل.

حورية لم تكتف بالهجوم على درة لكنها هاجمت أيضا نجمات أخريات ولا مبرر لهجومها سوى الغيرة الفنية منهن، حيث نال الهجوم أيضا من ياسمين صبرى وقالت عنها: إن هناك العديد من الممثلين الذين يرون أنفسهم نجوم دون تقديم أى أعمال فنية جيدة من الأساس، ومنهم ياسمين صبرى ووجهت لها رسالة قائلة: إنها تمتلك جسدا ووجها جيدا لكن يجب أن تشغل نفسها بأعمالها وليس بما يقال عنها، فهى تريد رؤية أعمالها فالنجومية لا تقتصر على الجسد الجيد.

حورية لم تكتف أيضا بالهجوم على زميلاتها بل نال مصطفى شعبان نصيبا من هجومها فقالت عنه إنه حذف مشاهدها فى مسلسل “دكتور أمراض نسا” ووصفت مسلسله بالـ”بلح”، وقالت عنه: “مصطفى شعبان هزر معايا وقال لى كل اللى عملتيه قبل كده بلح والمسلسل ده هايفرق معاكى جدا، لكن واضح أن المسلسل فى النهاية هو اللى طلع بلح”.

 

Leave a Reply