تتجه عيون عشاق الكرة المصرية بشكل عام لاستاد الإسماعيلية فى الخامسة والنصف عصر اليوم، لمتابعة قمة ولاد العم بين الزمالك والإسماعيلى لحسم صراع شرس على وصافة الدورى، والتى زادت سخونة بعد سقوط المصرى فى فخ الهزيمة أمام الاتحاد السكندرى، ليبتعد قليلاً عن الصراع انتظاراً لنتيجة مباراة اليوم.

وبعيداً عن متابعة الجماهير المصرية لمباراة الزمالك والإسماعيلى ستكون هناك 4 عيون تراقب قمة ولاد العم بدقة شديدة ولأسباب مختلفة، وهو ما يرصده “اليوم السابع” فى التقرير التالى: –

كوبر يبحث عن وجوه جديدة للفراعنة

الأرجنتينى هيكتور كوبر، المدير الفنى للمنتخب الوطنى، سيكون فى مقدمة متابعى مباراة الزمالك والإسماعيلى للبحث عن وجوه جديدة للانضمام لكتيبة الفراعنة خلال المرحلة المقبلة، استعداداً لخوض منافسات كأس العالم بروسيا، حيث لا يزال الخواجة يدرس ضم وجوه جديدة لمعالجة السلبيات التى ظهرت خلال معسكر المنتخب الأخير بسويسرا.

حسام حسن يتمنى التعادل

حسام حسن، المدير الفنى للمصرى، سيتابع قمة ولاد العم عن كثب، خاصة أن النتيجة ستؤثر على منافسة فريقه لتحقيق وصافة الدورى وفوز الزمالك أو الإسماعيلى سيجعل الفائز يبتعد وينفرد بالوصافة، بينما التعادل يعيد الأمل للفريق البورسعيدى للاستمرار فى المنافسة، خاصة بعد الخسارة أمام الاتحاد السكندرى ولا يزال له مباراة أخرى مؤجلة.

مرتضى منصور ينتظر عودة الانتصارات

ويعد مرتضى منصور، رئيس الزمالك، أبرز المتابعين لقمة ولاد العم، ويسعى لمشاهدة عودة فريقه للانتصارات بعد السقوط المفاجئ فى الكونفدرالية الأفريقية أمام ولايتا ديتشا الإثيوبى ومغادرة البطولة مبكراً فى كبرى المفاجآت، ليطالب رئيس القلعة البيضاء اللاعبين بضرورة الفوز لمصالحة الجماهير الغاضبة.

أحمد ناجى يتابع الحراس

فيما سيكون أحمد ناجى، مدرب حراس المنتخب الوطنى، ضمن المتابعين باهتمام شديد لمباراة الزمالك والإسماعيلى للاطمئنان على ثنائى حراسة المرمى أحمد الشناوى لاعب الأبيض ومحمد عواد لاعب الدراويش، ويعد اللاعبان من القوام الأساسى للفراعنة الذى سيتواجد فى المونديال، لذا يحرص مدرب الحراس على مشاهدة كافة مباريات الثنائى والحديث معهما عقب كل لقاء لتدارك الأخطاء الفنية.

 

Leave a Reply