“المياه حياة”، ولا شك أن أجسامنا على الدوام تحتاج للمياه بمعدلات كبيرة على مدار اليوم، فما بال الأطفال؟!

الطفل يحتاج فى سنواته الأولى لشرب كميات من المياه معتدلة بشكل منظم على مدار اليوم، وهو ما تنظمه الأم بنفسها، فالعطش يؤدى للجفاف والإمساك ومشكلات معوية وعسر بالهضم، وشربها يعزز وظائف جسم الطفل ويرطب جسمه ، ولكن ما هو التوقيت السليم لتناول الطفل للمياه ، وهل هناك ضرر من شربه المياه أثناء الطعام .

اضرار شرب الطفل للمياهاضرار شرب الطفل للمياه

الدكتور محمد عبد الفتاح أخصائى أمراض الأطفال وحديثى الولادة بمستشفى أبو الريش للأطفال، أوضح فى حديثه لـ”اليوم السابع” أن التوقيت السليم لشرب الطفل للمياه يكون قبل أو بعد الوجبة الغذائية، وبين الوجبات على مدار اليوم على الأم أن تجعل جسم طفلها فى ترطيب دائم عن طريق شرب المياه.

شرب الطفل للمياهشرب الطفل للمياه

أضرار شرب الطفل للمياه أثناء الأكل

وتابع “محمد”، أن أضرار شرب الطفل للمياه أثناء تناول الطعام كثيرة، نتيجة أن المعدة تتعامل بشكل مختلف مع الطعام، وكذا مع السوائل، لذا يفضل أن يدخل إليها كل منهما على حدة، وأهم تلك الأضرار:

  1. زيادة نسبة المياه وكذا الطعام فى المعدة يصعب الهضم ويعسره
  2. زيادة فرص التقيؤ والإرتجاع
  3. تسبب اضطربا واضحا فى العادات الغذائية للطفل وتصبح عادة يصعب التخلص منها
  4. شعور الطفل بالشبع سريعا لامتلاء المعدة واستكفاءه من الطعام، مما يؤثر على صحته ونموه
  5. الشبع الذى تسببه المياه شبعا مؤقتا، يجعل الطفل شاعرا بالجوع بعد قيل، مما قد يصيبه بسمنة مفرطة نتيجة زيادة عدد وجباته

Leave a Reply