أدان البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، الضربات التي وجهها التحالف الثلاثي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، فجر اليوم السبت، إلى سوريا.

وقال البابا في بيان له: «ندين كافة الأعمال التي تساهم في تمزيق النسيج الحياتي للشعب السوري الشقيق»، داعية كافة الأطراف المتداخلة في المشهد السوري إلى السعي الجاد نحو صياغة حل يتوافق مع قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن بشأن سوريا، بحيث يحفظ كرامتها، ويحول دون تفكك مؤسسات دولتها الوطنية.

ودعا البابا إلى حل يحمي الشعب السوري الشقيق من كافة الضربات الصاروخية والتدميرية الشاملة، التي تنتهك حياته اليومية، وتحرمه من الحق الإنساني الأول، وهو الحق في الحياة.

وكانت طائرات التحالف الثلاثي استهدفت فجر اليوم دمشق وريفها، بأكثر من 110 صواريخ.

Leave a Reply