قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى، إن النظام السورى عمل وبدعم من روسيا على إخفاء آثار هجوم دوما الكيماوى، مشددة على أن تدخل بلادها فى ضرب المواقع السورية يهدف لوقف استخدام النظام السورى للأسلحة الكيماوية، وتابعت:” الضربة فى سوريا قوضت قدرات النظام السوري الكيماوية”.

وأضافت رئيسة وزراء بريطانيا، أمام مجلس العموم البريطانى، أن المؤشرات تدل على تورط النظام السوري بهجوم دوما الكيماوي وأيضاً هجوم خان شيخون الكيماوي فى إدلب، وتابعت:”روسيا عرقلت مرارا تشكيل آلية للتحقيق بالهجمات الكيماوية فى مجلس الأمن.. تدخلنا فى سوريا لا يتعلق بالحرب الأهلية أو تغيير النظام السوري بل لوقفه عن استخدام السلاح الكيماوى”.

Leave a Reply