أعلن رئيس الوزراء اليونانى أليكسيس تسيبراس اليوم الثلاثاء، أن العلاقات بين بلاده وتركيا تمر بفترة من “عدم الاستقرار”.

وقال تسيبراس – فى تصريحات أوردتها شبكة “إيه بى سى نيوز” الأمريكية، إن بلاده لن تدخل فى مفاوضات بشأن أى جزء من أراضيها فى ظل توتر العلاقة مع تركيا.

وذكرت الشبكة أن تسيبراس أدلى بتلك التصريحات خلال زيارته لجزيرة “كاستيلوريزو” اليونانية لافتتاح مشروع محطة لتحلية المياه.

وأضافت الشبكة أن العلاقات بين اليونان وتركيا تدهورت خلال الأسابيع الماضية بسبب نزاعات على الحدود بين البلدين فى بحر ايجه وحقوق التنقيب عن النفط والغاز قبالة سواحل جزيرة قبرص.

يشار إلى أن تركيا اتهمت اليونان أمس بالقيام بتصرفات “استفزازية” بعد رفع العلم اليونانى على جزيرة غير مأهولة فى بحر ايجه.

Leave a Reply