هنأت الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية، وعلي رأسها البابا تواضروس الثاني الرئيس عبد الفتاح السيسي والشعب المصري بعيد تحرير سيناء، تلك الأرض الغالية التي باركها الله، وعبرت بها العائلة المقدسة.

وقال البابا تواضروس في التهنئة: “نصلي في هذه الذكري المجيدة أن يكلل الله خطى قواتنا المسلحة وقوات الشرطة، ويوفقهما في إتمام المهمة الوطنية التي يقومون بها في سيناء بنجاح، مع تعميرها وتنميتها لصالح أبنائها ولصالح الوطن كله، لتصير بحق أرض الخير وملتقى لكل الساعين نحو الاستقرار والنماء والسلام”.

Leave a Reply