قالت مصادر قضائية إن أمير عبدالحميد، المتهم بطعن أمناء الشرطة في الجمالية، في حالة صحية غير مستقرة، ولا يمكن استجواب، ويرقد في غرفة الرعاية المركزة بمستشفى الحسين الجامعي، إثر إصابته في رأسه أثناء محاولة الأمن السيطرة عليه.

وأضافت المصادر، أن أمناء الشرطة الثلاثة المصابين في حادث طعنهم على يد شاب في ميدان الحسين، داخل غرف الرعاية المركزة بمستشفى الحسين الجامعي، وأشارت التحقيقات بأن حالتهم حرجه ولا يمكن السماع لأقوالهم بسبب خطورة الإصابات.

Leave a Reply