قال الدكتور عمرو الجارحي، وزير المالية، إن رفع وكالة ستاندرد آند بورز تصنيفها الائتماني لمصر من ( -B ) إلى ( B ) أحد نتائجها هو فكرة خفض أسعار الفائدة على السندات التي تطرحها مصر، ووجود رسالة للمستثمرين بتحسن الاقتصاد في مصر.

ولفت الجارحي في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء، أن أسعار البترول عندما ترتفع عالميا يرجع لعده أسباب منها أن التحالف مع دول الاوبك اتفقوا على خفض الإنتاج أو وجود مخاطر إقليمية.

وأوضح أن ما يحدث في السوق المحلي هو وجود انخفاض في الاستهلاك للبترول مما يساعد في مواجهة ارتفاع أسعار النفط عالميا، موضحا أن الحكومة ملتزمة بسعر البترول في الموازنة الجديدة.

Leave a Reply