35 رسالة، أطلقها الرئيس السيسى، فى خطابه اليوم، السبت أمام أعضاء مجلس النواب، مع أدائه اليمين الدستورية، لولاية رئاسية ثانية، وخلال خطابه الذى جاء فى 15 دقيقة فقط، استطاع أن يضع الخطوط العريضة لخطته فى الفترة الرئاسية الثانية، سواء على المستوى المحلى أو الإقليمى والدولى.

جاءت رسائل الرئيس فى خطابه كالآتى:

1 –

أعاهدكم أن أحافظ مخلصا على الدستور والقانون وأرعى مصالح الشعب.

2 –

مشاعرى قد اختلطت ما بين الشعور بالسعادة لتجديدكم الثقة لتحمل المسئولية والشعور بعظم المسئولية وحجم التحديات.

3 –

قيادة دولة بحجم مصر أمر لو تعلمون عظيم.

4 –

أجدد معكم العقد والعهد بمواجهة التحديات وخوض معركة البقاء والبناء متمسكين بعقدنا الاجتماعى الذى وقعناه سويا دولة وشعبا.

5 –

دستورى هو المصارحة والشفافية ومبدأنا الأعظم هو العمل متجردين لصالح الوطن .

6 –

سنقتحم المشكلات ونواجه التحديات ونحن مصطفون محافظون على تماسك وحدتنا الوطنية .

7 –

لا نسعى لصالح مصرنا سوى لتحقيق التنمية وبناء مستقبل يليق بتاريخها وتضحيات أبناءها .

8 –

أذكركم بنفس بمسيرتنا سويا منذ أن ارتضيت أن أكون على رأس فريق إنقاذ الوطن ممن أرادوا لها السقوط فى براثن الانهيار والدمار متاجرين بالدين تارة وبالحرية والديمقراطية تارة أخرى.

9 –

أنا على العهد أننى لم ولن أدخر جهدا أو أسوف أمرا، ولن أخشى مواجهة أو اقتحاما لمشكلة أو تحدي.

10 –

لقد كان يقينى صادقا ورهانى رابحا حين أثبت الشعب عراقته وخاض معركة التحدى محافظا على مكتسبات وقادرا على مواجهة التحدي.

11 –

الأزهر الشريف منبر وسطية الإسلام، والكنيسة المصرية العريقة رمز السلام والتسامح.

12 –

يؤمن بإرادة شعبنا ويحميها رجال الجيش المصرى العظيم والشرطة المدنية الأبطال الذين قدموا الشهداء للوطن.

13 –

المرأة المصرية ومعها كل أفراد الأسرة شبابا وشيوخا وأطفالا يخوضون معركة البناء والتنمية .

14 –

نسعى لبناء دولة حديثة تقوم على أسس الحرية والديمقراطية وتستعيد مكانتها بين الأمم إقليميا ودوليا.

15 –

واجهنا سويا الإرهاب الغاشم وتحملنا معًا مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.

16 –

كنا نواجه خلال الفترة الرئاسية الأولى التحدى الأكبر فى تاريخ وطننا، بفضل من الله وإخلاص النوايا استعطنا أن نعبر مرحلة عصيبة وننطلق نحو مستقبل اكثر ثباتا واستقرارا فى معركة بناء الوطن.

17 –

منذ اللحظة الأولى التى توليت فيها منصبى وضعت خطة عمل سريعة الخطى فى كل المسويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بجانب المعركة الأمنية المخاطر التى تحيط بمصر.

18 –

أطلقنا حزمة من المشروعات العملاقة بهدف تعظيم موارد الدولة وتوفير فرص عمالية.

19 –

الإصلاح الاقتصادى لمواجهة التراجع الكبير فى مؤشرات الاقتصاد العام.

20 –

أطلقنا شبكة من الحماية الاجتماعية

21 –

تحققت نجاحات المرحلة الأولى من خطتنا وأؤكد لكم أننا سنضع بناء الإنسان على رأس أولويات الدولة.

22 –

يقينى أن كنز أمتنا الحقيقى هو الإنسان الذى يجب أن يتم بناؤه على أساس شامل وكامل.

23 –

ملفات وقضايا التعليم والصحة والثقافة فى مقدمة اهتماماتى وذلك من خلال إطلاق حزمة من المشروعات والبرامج الكبرى على مستوى قومى للارتقاء بالإنسان المصرى.

24 –

التعليم والصحة يمثلان أهمية بالغة لبقاء المجتمع قويًا ومتماسكًا.

25 –

ستمضى الدولة قدما وبثبات نحو تعزيز علاقتنا المتوازنة مع جميع الأطراف الدولية والإقليمية دون الانزلاق إلى نزاعات أو صراعات لا طائل منها، تعتمد على اعلاء مصالح الوطن العليا واحترام مصالح الآخرين.

26 –

تدعيم دور مصر التاريخى بالنسبة لقضايا المنطقة.

27 –

مصر تسعنا جميعا بكل تنوعاتنا.

28 –

كل اختلاف هو قوة مضاف إلينا وإلى أمتنا وقبول الأخر وخلق مساحات مشتركة فيما بينا سيكون شاغلى الأكبر.

29 –

نؤكد على مبدأ عدم التدخل فى شئون الدول.

30 –

مصر للجميع وأنا رئيس لكل المصريين من اتفق معى ومن اختلف.

31 –

لا استثناء من مساحة الحوار المشترك إلا من انتهج العنف والإرهاب والتطرف.

32 –

عازم على استكمال المسيرة، متجردا من أى هوى إلا هوى الوطن.ولا أخشى سوى الله ومتيقنا بأن أروع أيام هذا الوطن ستأتى قريبا بلا أدنى شك مادامت النوايا صادقة والقلوب صافيه.

33 –

إن هذا الوطن يستحق منا أن نعمل من أجله ونموت من أجله.

34 –

يقينى بكم شعبا عظيما صادقا قادرا على صناعة الفخر فى كل حين.

35 –

أعاهد الله وأعاهد الشعب على أن أظل مخلصا فى عملى مقاتلا من أجلكم وبكم لتكون مصر فى مقدمة الأمم.

Leave a Reply