كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن الوالدين اللذين يدمنان هواتفهما المحمولة هم السبب في سوء سلوك الأطفال.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، كشف العلماء عن وجود اتجاه بين الاستخدام المفرط للأجهزة من قبل الأمهات والآباء والمشاكل السلوكية لدى الأطفال.

ولتأكيد نتائج الدراسة، شارك ما يقرب من 200 عائلة في دراسة عن انقطاع التفاعلات المباشرة بين الأهل بسبب الأجهزة التكنولوجية.ووجد الباحثون أن السلوك السيئ في الأطفال مرتبط بشكل وثيق باستعمال أمهاتهم للهاتف، حسبما كشف العلماء في مجلة أبحاث طب الأطفال.

وتشير التقديرات الحديثة إلى أن الآباء يستخدمون التلفزيون وأجهزة الكمبيوتر والأجهزة اللوحية والهواتف الذكية لمدة تسع ساعات يوميًا في المتوسط.

ويُقدَّر أن ثلث هذا الوقت يُنفق على الهواتف الذكية، يمكن استخدامه أثناء الأنشطة العائلية مثل وقت اللعب ، ووقت النوم.

وقالت الدكتورة “جيني رادسكي” ، التي قادت الدراسة، “يصبح الوالدان اللذان لديهما أطفال يعانون من مشاكل خارجية أكثر ضغوطًا بسبب إدمان الموبايل”.

Leave a Reply